مساحة إعلانية 728×90

درس : ملف ـ العولمة و الهوية التقافية ـ 2 باك

العولمة و الهوية التقافية



1_ تحديد المفاهيم : 

_  العولمة : هي تعين الشئ ليكتسب طابع العالمية
_ الثقافة :هي منظومة مركبة و متجانسة من القيام و التقاليد و العادات و الابدعات ..... وهي تعبير عن خصوصيات مجموعة بشرية معينة في الزمان و المكان .
_ الهوية:هي ما يميز الشخص عن الآخرين, فهي الخصوصية الخاصة بكل مجموعة

2_ خصائص كل العولمة و الهوية الثقافية :


تسعى العولمة إلى خلق نظام عالمي نموذجي موحد لا يقبل التمايزات بينما الهوية الثقافية بخصائص التفرد و التعدد و الاختلاف.


3_العلاقة بين العولمة و الهوية الثقافية :


تسعى العولمة نحوى الوحدة و النمطية بينما تدافع الهوية عن التنوع و التعدد .


تهدف العولمة القضاء على الخصوصيات المختلفة بينما تسعى الهوية إلى الاعتراف بالاختلافات و ترفد الذوبان 


العلاقة هي علاقة صراع بين العولمة و الهوية الثقافية


4_ وسائل و أدوات انتشار العولمة في المجال الثقافي :


وسائل الاتصال و الإعلام أي قنوات التلفازين و الفضائية و الانترنيت.......


وسائل الفنية مثل الموسيقى و المسرح .....


الأدوات اللغوية و تتمثل في استخدام اللغة الإنجليزية و الفرنسية فيالتواصل عبر الإعلام و مؤسسات التربية و التعليم و الإدارات و الأماكن العمومية ... 


5_جوانب التأتير العولمة على الثقافات المجتمعات الأخرى :


التأتير الخلقي و يتجلى في سلوكيات العنف و الجنس في الوسائل الإعلام 


الثأتير ألقيامي حيث انتشرت قيام موحدة في كل الصعيد العالمي كالموسيقى و المأكل و الملبس و طغت نفقات الاستهلاك الرأسمالي على الشعوب ,


 خاتمة :


إن العلاقة بين العولمة و الهوية الثقافية هي علاقة صراع و تصادم حيث تسعى العولمة إلى قنص الهويات الثقافية و الإنفراد بنشر نموذجها على الصعيد العالمي و نموذج الليبرالي الأمريكي.



   هذه بعض المعطيات تساعدكم على إنجاز ملف متكامل

شارك برأيك حول الموضوع في تعليق

ليست هناك تعليقات

حريّة الرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد).

يتم التشغيل بواسطة Blogger.